تعليم البلاغة فى شعبة تعليم اللغة العربية (المشكلات والحلول)

Muqit, Abdul (2019) تعليم البلاغة فى شعبة تعليم اللغة العربية (المشكلات والحلول). [Research Report] (Unpublished)

[img] Text
PENELITIAN ABDUL MUQIT.pdf

Download (2MB)
[img] Text
PENELITIAN ABDUL MUQIT.pdf

Download (2MB)

Abstract

ملخص البحث الكلمات المفتاحية : البلاغة، تعليم البلاغة، مشكلات التعليم. مناسبة بتنمية المنهج الدراسي لمستوى الوحدة التربوية، إن المعلم مطالب بترقية كفاءته التعليمية التي تحتوي على القيام بالتخطيط والتنفيذ والتقويم أوالتقدير. ومن إحدى الوحدات التربوية هي الجامعة وكفاءة المدرسين فيها مطلوبة حتى يكون التعليم فعالا. البلاغة هي مادة اختصاصية لطلبة شعبة تعليم اللغة العربية. فأما أهداف تعليم البلاغة في هذه الشعبة فهي تمليك الطلاب القدرة والمعرفة الكافية فى علم البلاغة فضلا فى علم المعاني والبيان بوصفها أداة فى فهم القرآن مع تفسيره والحديث مع شرحه. ومن الملاحظ، إن تعليم البلاغة لم يكن فعالا كما هو المطلوب فهناك مشكلات في تعليمها، منها: أن المادة التعليمية لم تكن فعالة، من حيث تقديم المعلم المادة و تعامله بها، مع أن الطلبة مختلفون، وطرق التعليم لم تكن فعالة، والتقييم في عملية التعليم غير مركزة كثيرا أما أهداف هذا البحث فهي جمع مشكلات تعليم البلاغة وتحليلها وتقييمها، وتقديم الحلول لهذه المشكلات، وكذلك إصدار الاقتراحات التربوية في تعليم البلاغة. فتطبيقيا، تكون نتيجة هذا البحث لحل المشكلات ولترقية تعليم البلاغة في الجامعة الإسلامية الحكومية بحمبر كذلك في الجامعات الأخرى المماثلة. ونظريا تكون معيارا ومصدرا في تعليم البلاغة. يستخدم الباحث في هذا البحث المدخل الكيفي (Qualitative Approach)، ومنهج هذا البحث هو منهج دراسة الحالة وهو منهج وصفي وتحليلي ونقدي. وأما نوع هذا البحث فهو البحث التقييمي. ومصادر البيانات منها : أستاذ البلاغة، والطلبة، ورئيس شعبة تعليم اللغة العربية، و ملاحظة عملية تعليم البلاغة. ويستخدم الباحث طريقة المعاينة العمدية (Purposive Sampling) في اختيار عينة البحث وهي جميع الطلاب فى شعبة تعليم اللغة العربية. وأدوات جمع البيانات منها : الباحث نفسه، و دليل المقابلة، والتوثيق الميداني. طريقة جمع البيانات : الملاحظة، و المقابلة والإستبانة. ومنهج تحليل البيانات فى هذا البحث هو تحليل البيانات الوصفية وهذا يعطى المحمول الى حيثيات المبحث وكلها مناسبة بحالة حقيقية وأما تحليلها فبالخطوات التالية : 1. عرض البيانات، 2. تصنيف البيانات وتبويبها، 3. تحليل البيانات وتفسيرها تفسيرا نقديا. و أهم نتائج هذا البحث هي مشكلات تعليم البلاغة في شعبة تعليم اللغة العربية منها : 1 مشكلات تصميم التعليم وإعداد المادة عند أستاذ المادة. 2) الاختيار العشوائي لمواضيع، 3) الطريقة مملة في بعض الأحيان، 4) القصور فى استخدام الوسائل التعليمية، 5) التقييم فى نتائج الطلبة يتركز فى دقة الإجابات وفهم المفردات فحسب لا بحسن أسلوب التعبير، 6) قناعة الطلبة أن أهم شيء فى تعليم البلاغة هو دقة الإجابات فقط دون أن يهتموا كثيرا بحسن أسلوب التعبير عند الإجابة، 7) ميول الطلبة مختلف و كذلك كفاءتهم اللغوية الأخرى التي تساعدهم في تعلّم البلاغة. إن أسباب تلك المشكلات : 1 ضعف مراعاة أستاذ المادة للأهداف الرئيسية من كل حصة وكل موضوع، 2) ضعف تصميم التعليم وإعداد المادة واختيار الموضوع، 3) ضعف معرفة أستاذ المادة لطرق تصميم المادة التعليمية لمادة البلاغة، 4) ضعف معرفة أستاذ المادة لأنواع طرق تعليم البلاغة واستخدامها، 5) التقصير في تنوع الطرق المستخدمة التي تؤثر في نشاط الطلبة في التعلم، 6) ضعف استخدام الوسائل التعليمية المتوفرة، 7) ضعف تشجيع الطلبة على حسن أسلوب التعبير، 8) ضعف كفاءات الطلبة اللغوية الأخرى التي تساعدهم في اكتساب الكفاءة البلاغية، 9) ضعف ميول بعض الطلبة في تعلم البلاغة. و الحلول المقترحة من طرف الباحث فهي كالتالي : 1) أن يراعي أستاذ المادة تفصيلات الأهداف الأساسية الواضحة في تعليم البلاغة، 2) أن يراعي أستاذ المادة تصميم التعليم واعداد المواد التعليمية بشكل جيد، 3) اختيار الموضوع من المواد التعليمية حسب احتياجات الطلبة بمعنى أن على أستاذ المادة أن يحلل ويختار الموضوعات المهمة (أهم الموضوعات) التى يحتاج إليها الطلبة نظرا إلى كثرة الموضوعات فى مادة البلاغة وقلة الحصص أو الأوقات ثم ينظم تلك الموضوعات، 4) تنويع استخدام طرق التعليم حتى يجعل الطلبة لا يحسون بالملل والسأم مثل السؤال والجواب والمناقشة، واستخدام الوسائل التعليمية الموجودة مثل النصوص التى فيها اشعار غرامية ، والأسئلة التي تلقى لإرشاد الطلبة في حسن التعبير، 5) أن يراعي أستاذ المادة أسلوب تعبير الطلبة عند الإجابة بألا يهمل دقة الإجابات وفهم المفردات. 6) أن يرشد الأستاذ الطلبة في التعبير عن أفكارهم حسب القواعد البلاغية ويشجعهم على أن البلاغة احدى الشروط للوصول إلى فهم القرآن والحديث. 7) ترقية المراقبة والتقييم في إجراء التعليم من طرف رئيس الشعبة وأستاذ المادة. والملاحظ حول نتائج الطلبة أن الطالب الذي له الممارسة الجيدة فى التعلم نال نتيجة جيدة جدا، وأما الطالب الذي له ممارسة التعلم المقبولة فقد نال نتيجة جيدة، والطالب الذي له ممارسة التعلم المقبولة نال نتيجة مقبولة، وأما الطالب الذي له ممارسة التعلم الناقصة فقد نال نتيجة مقبولة. وجودة نتائج الطلاب هذه تتغير أحيانا لعدة أسباب. وإنّ عملية التعليم، وممارسة التعلم التى تدل على ميول الطلبة فى التعلم وكفاءاتهم الأخرى فى غير الكفاءة البلاغية تؤثر كثيرا في نتيجة تعلم مادة البلاغة.

Item Type: Research Report
Subjects: 13 EDUCATION > 1303 Specialist Studies In Education > 130313 Teacher Education and Professional Development of Educators
Divisions: Fakultas Tarbiyah dan Ilmu Keguruan > Pendidikan Bahasa Arab
Depositing User: Abdul Muqit
Date Deposited: 27 Sep 2021 14:15
Last Modified: 27 Sep 2021 14:15
URI: http://digilib.uinkhas.ac.id/id/eprint/3002

Actions (login required)

View Item View Item